على خلفية ايقاف 3 طلبة: الجبهة الشعبية تتّهم السلطة بتصفية حسابات سياسية

طالبت التنسيقية الجهوية للجبهة الشعبية بأريانة اليوم السبت، باطلاق سراح الموقوفين الناشطين صلب الاتحاد العام لطلبة تونس والذين اعتقلتهم الوحدات الامنية أمس الجمعة في كلية العلوم القانونية بأريانة.

وأدانت التنسيقية في بيان نشرته على الصفحة الرسمية للجبهة الشعبية،ما وصفته بالتدخل ﺍﻟﻮﺣﺸﻲ للوحدات الامنية ﻟﻘﻤﻊ ﻭﺿﺮﺏ ﺣﺮﻳﺔ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺍﻟﻨﻘﺎﺑﻲ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﺔ، داعية ﺍﻟﺴﻠﻄﺔ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﺣﺘﺮﺍﻡ ﺍﻟﺸﺄﻥ ﺍﻟﺠﺎﻣﻌﻲ ﺍﻟﻨﻘﺎﺑﻲ ﻭﻋﺪﻡ ﺍﺗﺨﺎﺫ ﺍﻟﺮﺍﻫﻦ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﺫﺭﻳﻌﺔ ﻟﺘﺼﻔﻴﺔ ﺍﻟﺤﺴﺎﺑﺎﺕ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﺍﻟﻀﻴﻘﺔ .

واعتبر البيان ان ايقاف مناضلي اتحاد الطلبة “يعد سابقة ﺧﻄﻴﺮﺓ ﺗﻔﻀﺢ ﺗﻤﺸﻲ ﺍﻟﺴﻠﻄﺔ ﻓﻲ ﺗﺼﻔﻴﺔ ﺣﺴﺎﺑﺎﺗﻬﺎ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﻣﻊ ﺃﺑﻨﺎء ﺍﻟﺠﺒﻬﺔ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﺔ”، مشيرا الى أن الطلبة الموقوفين ﻳﻨﺘﻤﻮﻥ ﻋﻼﻭﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻨﻈﻤﺔ ﺍﻟﻨﻘﺎﺑﻴﺔ ﺍﻹﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﻌﺎﻡ ﻟﻄﻠﺒﺔ ﺗﻮﻧﺲ ﺇﻟﻰ ﻫﻴﺎﻛﻞ ﺍﻟﺠﺒﻬﺔ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﺔ.

الجدير بالذكر، أن الوحدات الامنية قامت أمس الجمعة، بايقاف 3 ناشطين صلب الاتحاد العام لطلبة تونس على خلفية اعتصامهم بمقرّ عمادة الكليّة وهم الطلبة نضال الخضراوي وبلقاسم حليّم وفرات نصري وتمّ توجيه تهم تتعلّق بتعطيل سير العمل في الكليّة والإعتداء بالعنف اللفطي.