الشق اليميني الفرنسي والهولندي يدعوان للإنسحاب من الاتحاد الأوروبي بعد تصويت البريطانيين على الخروج

دعا عدد من الساسة من الشق اليميني في كل من فرنسا وهولندا إلى الإنسحاب من الاتحاد الأوروبي، حيث باركت عدد من الأحزاب اليمينية في الدولتين آنفتا الذكر نتائج الإستفتاء البريطاني، حيث صوت البريطانيين بنسبة 52 بالمائة على مسألة الخروج من الاتحاد.

فقد أبدى نائب زعيمة الجبهة الوطنية اليمينة في فرنسا، فلوريان فليبو، ترحيبه بنتائج الاستفتاء، قائلا إنه جد سعيد بترجيح البريطانيين كفة الانفصال.

وقال فريبون في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “حرية الشعوب تنتصر في نهاية المطاف، حسنا فعلتم، لقد حان دورنا”، في إشارة إلى فرنسا.

أما النائب اليميني المتطرف في البرلمان الهولندي، خيرت فيلدرز، فدعا إلى تنظيم استفتاء في بلاده على غرار بريطانيا لتقرير مصير العضوية في الاتحاد الأوروبي.