حكومة الصيد تتشبث بمواصلة عملها

أكد الناطق الرسمي باسم الحكومة عقب مجلس للوزراء اليوم في قصر الحكومة بالقصبة أن المجلس أبدى تفاعله الإيجابي مع مبادرة رئيس الجمهورية الداعية إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية، لكنه قال إن الحكومة متشبثة بمواصلة عملها والاضطلاع بمهامها ومسؤلياتها الدستورية حفاظا على المصالح العليا للبلاد وحماية المسار الديمقراطي والنظام الجمهوري.
وبخصوص تواصل العجز، أكد شوكات أن هناك عوامل ساهمت في هذا التراجع من بينها تراجع عائدات السياجة 42 في المائة ومداخيل الشغل بنسبة 7.6 في المائة وتفاقم العجز التجاري بنسبة 9.5 بالمائة مقابل تقلص بـ20 في المائة في السنة الماضية.

وأوضح أن نسبة النمو خلال الثلاثي الأول للعام الحالي لم تتجاوز 1 في المائة بالإضافة إلى الانزلاق الكبير للدينار أمام العملات الأجنبية بنسبة 9.5 في المائة، يضاف إلىها نسبة التضخم التي لازلت مستقرة في حدود 3.5 في المائة مقارنة بالسنة الماضية، وكذلك تراجع الصادرات بنسبة 2.6 بالمائة والزيادة في الواردات بنسبة 0.8 بالمائة.
كما أكد الناطق الرسمي باسم الحكومة أنه تم برمجة مجلس وزاري مضيق يوم الاثنين القادم للنظر في السبل الكفيلة واتخاذ إجراءات عاجلة وحاسمة فيما يتعلق بمكافحة العجز التجاري والنظر في كيفية التصدي لانهيار العملة الوطنية.