الشرطة الأمريكية تعلن تحرير رهائن في متجر بولاية تكساس

أعلنت شرطة منطقة أماريو، بولاية تكساس الأمريكية، الثلاثاء، عن تحرير رهائن كانوا محتجزين من قِبل شخص مسلح، في أحد فروع سلسلة متاجر “وول مارت” بالمنطقة.
وأوضحت الشرطة في بيان، أنها أرسلت “وحدة الأسلحة الخاصة والتكتيكات”، إلى الفرع المذكور، عقب تلقيها بلاغًا بخصوص إطلاق نار داخل المتجر، وأنها تمكّنت من قتل منفذ العملية، وإنقاذ الرهائن دون أن يلحق بهم أي ضرر(ودون أن تقدم تفاصيل عن عددهم).
من جهة أخرى دعت مديرية أمن منطقة أماريو، الأهالي في المنطقة، إلى الابتعاد عن مكان الحادثة، مشيرةً أنّ “التحقيقات جارية حول عملية الاحتجاز”.
وأفاد شهود عيان، في تصريحات لقناة محلية في المنطقة، أنّ منفذ العملية، احتجز زملاءه في العمل. ولم تصدر أي تصريحات عن الجهات الرسمية الأمريكية، تتعلق بهوية منفذ عملية الاحتجاز، أو ارتباطه بأي جهة.
جدير بالذكر أن شابًا ويدعى عمر متين، وهو مواطن أمريكي ذو أصول أفغانية، ويبلغ من العمر 29 عامًا، قام بفتح النار على مرتادي نادٍ ليلي لـ “المثليين”، في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا، فجر الأحد بالتوقيت المحلي للولاية، متسببا في مقتل 50 شخصاً وجرح 53 آخرين، حيث انتهى الأمر بمقتله بعد تبادل لإطلاق النار بينه وبين الشرطة.