“داعش” تعدم عشرات الفارين من الفلوجة

القوات العراقية تمكنت من تحرير مناطق جديدة في الفلوجة من داعش، ومنها الفلاحات والصبيحات، مشيرين الى ان داعش لغمت معظم البيوت، وتقتل كل من يحاول من الاهالي الهروب من المدينة.
وقال الزميل حيدر قاسم من قاطع عمليات جنوب الفلوجة في نشرة الاخبار قبل قليل: تمكنت القوات العراقية من تنظيف كامل لمنطقة الصبيحات والفلاحات وتجولنا اليوم في منطقة الصبيحات وشاهدنا ان اغلب البيوت كانت ملغمة من قبل داعش.
واضاف مراسلنا: اليوم ايضا قتلت الجماعة الارهابية 19 فردا من اهالي الفلوجة كانوا يحاولون الفرار من مدينة الفلوجة باتجاه الفرقة الـ 18 التابعة للجيش العراقي، لكن داعش قام بتفجير عبوة ناسفة على هؤلاء.
وتابع: فضلا عن ان الهزائم المتكررة للمسلحين في خطوط التماس مع الجيش العراقي والحشد الشعبي من الجهة الجنوبية للمدينة ادت الى فرار اعداد كبيرة من المسلحين.
واوضح مراسل قناة العالم : وعلى اثر هذه العمليات قامت جماعة داعش في المدينة بعملية اعدام لما يقرب من 20 من عناصرها هربوا من الساتر الجنوبي.
واكد ان المدينة الان محاصرة بشكل كامل، والقوات العراقية تقوم بتنفيذ ضربات استراتيجية على مراكز وتجمعات المسلحين في داخل المدينة، مشيرا الى ان هناك معلومات استخباراتية تصل الى القوات العراقية فضلا عن انها وجهت اكثر من نداء.
واعتبر ان المسلحين باتوا في موقف حرج، وهم يتخذون المدنيين دروعا بشرية، وهناك سخط كبير وغضب من اهالي المدينة جراء العمليات الانتقامية التي قام المسلحون بها في داخل المدينة ضد المدنيين.
الى ذلك قال الزميل سلام الشيخ من قاطع غرب الفلوجة في نشرة الاخبار قبل قليل: القوات الامنية وبعد تحرير مناطق الفلاحات والصبيحات تمكنت من الوصول الى جسر البوعلوان، ورفعت العلم العراقي على المباني الحكومية، فيما القوات الامنية اصبحت في خطوط التماس مع مسلحي جماعة داعش في هذه المناطق، وسط انهيار كبير لعناصر التنظيم وهروبهم الى المناطق السكنية.
واضاف مراسل العالم: الان القوات الامنية تسعى جاهدة لاخراج المئات من العوائل المحاصرة داخل المناطق القريبة من نهر الفرات، وتمكنت من اخراج الالا،ف الا ان تنظيم داعش قام بتفجير عبوات كان قد زرعها مسبقا في هذه الاماكن.
وتابع: في ذات الوقت كنت القوات الامنية من الدخول الى مناطق في شمال الفلوجة في حوض نهر الفرات للوصول الى مشارف المناطق السكينة في هذه المناطق، وتشكيل حلقة ضيقة على الاحياء السكنية داخل احياء الفلوجة للوصول الى نقطة الصفر ومراكز تواجد مسلحي التنظيم.