وزير الداخلية الألماني يدعو حزب الخضر إلى الموافقة على تصنيف تونس كمَوطن آمن

دعا وزير الداخلية الاتحادي، توماس دي ميزير، الولايات الألمانية التي يشارك في حكوماتها حزب الخضر إلى الموافقة على تصنيف الجزائر وتونس والمغرب كدول آمنة.

يشار إلى أنه من المقرر اتخاذ القرار في هذا الشأن في برلمان الولايات “بوندسرات” يوم الجمعة القادم.

وقال دي ميزير في تصريحات لصحيفة “فرانكفورتر ألجيماينه زونتاجستسايتونج” الألمانية الأسبوعية، في عددها الصادر اليوم الأحد، “إن رفض (ذلك) سيكون بمثابة ايديولوجيا حمقاء محضة”.

يشار إلى أن أغلب الولايات الألمانية العشرة التي يشارك حزب الخضر في حكوماتها لوّحت بالفعل بعدم الموافقة.

وأكّد وزير الداخلية الألماني أنه سيكون بإمكان المضطهدين القادمين من دول المغرب مستقبلا الحصول على لجوء في ألمانيا بموجب مشروع القانون الذي أقره البرلمان الألماني “بوندستاج”.

وقال دي ميزير: “يتم إجراء فحص فردي لكل طلب لجوء، ويسري ذلك بالطبع على طالبي اللجوء المنحدرين من المواطن الأمنة، وبالطبع يتم منح الحماية، إذا ما كانت هناك أسباب حماية لازمة”.