شمس الدين باشا يرفض منصب وزير الداخلية في جمهورية البرمقلي ويعتزم مقاضاة قناة التاسعة

تّم امس تعيين الفنان شمس الدين باشا وزيرا للداخلية في جمهورية البرمقلي وذلك في ثالث حلقات سلسلة الرئيس التي تبثها قناة التاسعة.

وتدور أحداث سيت كوم الرئيس بين الرئيس وعائلته وأعضاء الحكومة في مواقف ساخرة تكشف المطبخ الداخلي لدولة البرمقلي العظيمة.

السلسلة من بطولة فتحي الهداوي, وجيهة الجندوبي، جمال المداني، سوسن معالج وضيوف مثل درة زروق، وسهير بن عمارة.

وكان الفنان الاستعراضي شمس الدين باشا أعلن اعتزامه مقاضاة قناة “التاسعة” إذا لم تستجب لطلبه الذي يتمثل في حذف المشاهد الخاصة به، والتي يؤدي فيها دور وزير الداخلية.

وأوضّح الفنان لـ”موزاييك آف آم” أنّه أيقن أنّ اللقطات التي مثلها في السلسلة الهزلية “الرئيس” تمس من هيبة الدولة، مبيّنا أنّه طالب القناة بحذفها.

وأضاف شمس الدين باشا أنّه خلال تسجيل هذه اللقطات في السلسلة المذكورة لم يكن على علم بمحتوى السلسلة كما أنّه لم يطلع على السيناريو.