الوزارة لن تغيثه وعلى تلميذ مقرين تحمل مسؤوليته ..

قالت الهام بربورة المكلفة بمأمورية لدى وزير التربية أن على تلميذ البكالوريا، الذي تعرض لمظلمة، تحمل كامل مسؤولياته مشيرة الى ان الوزارة لن تتدخل. وأفادت أن المراقبين يمدون التلاميذ قبل بدء الامتحان بوثائق فيها عدد صفحات أوراق الامتحان وترقيمها وعليهم التثبت منها. وأضافت أن التلميذ لم يتثبت من ورقاته والوزارة لن تتحمل مسؤولية سهوه مشيرة الى أن الشكوى التي تقدم بها خمس دقائق قبل نهاية الوقت القانوني مشكوك فيه، حسب تعبيرها. ويذكر أن التلميذ “م.ع” المرسم بالسنة الرابعة ثانوي اختصاص اقتصاد وتصرف، تفطن قبل نهاية الوقت القانوني بحوالي 5 دقائق الى وجود نقص في جملة الأسئلة المقترحة فقام بإعلام المراقبين وبالتثبت من ورقة الامتحان الخاص به، وجدوا انها منقوصة فسارعوا بتمكينه من مطبوعة جديدة بها كامل الأسئلة لكن التلميذ رفض هذا الاقتراح الذي يحرمه حقه في إنجاز الفرض كاملا وفي ظروف ملائمة . وإثر مغادرته القاعة توجه التلميذ المعني الى إدارة مركز الامتحان (معهد طه حسين) أين قام باعتراض حول هذا الاشكال، وتسلم من رئيس مركز الامتحان “وصل في الغرض