هبوط اضطراري لطائرة مصرية في أوزبكستان بعد بلاغ بوجود قنبلة

أعلنت مصادر مسؤولة بشركة مصر للطيران اليوم الأربعاء أن طائرتها المتجهة من القاهرة إلى بيكين هبطت اضطراريا بمطار يوتين بأوزبكستان لتفتيشها بعد تلقي سلطات مطار القاهرة بلاغا من مجهول بوجود قنبلة على متنها.

وقالت المصادر إنه بعد إقلاع رحلة مصر للطيران رقم 955 من مطار القاهرة إلى بيكين بثلاث ساعات تلقت عمليات إحدى الجهات الأمنية في المطار اتصالا هاتفيا من مجهول يفيد بوجود قنبلة على الطائرة فقامت الشركة بإبلاغ قائد الطائرة وضرورة هبوطه في أقرب مطار له وكان مطار يوتين في أوزبكستان حيث تم إنزال ركاب الطائرة واستدعاء خبراء المفرقعات لفحصها والركاب وحقائبهم للتأكد من صحة البلاغ.

وأضافت المصادر أن هذا البلاغ هو الأول من نوعه بعد إقلاع الطائرة وأن البلاغات تكررت ثلاث مرات خلال أسبوع على رحلات مصر للطيران ورغم التأكد من كذب البلاغات إلا أنه يتم التعامل معها بجدية بالغة طلبا لسلامة وأمن الركاب والطائرات.