محطة جديدة للهاتف الجوال من الجيل الثالث لفائدة مناطق حدودية بقفصة

دشن وزير تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي نعمان الفهري، الاثنين، محطّة للهاتف الجوّال من الجيل الثالث أنجزتها شركة اتصالات تونس لفائدة منطقة عين أوصيّف من معتمدية أم العرائس من ولاية قفصة.

وأتاح إنجاز هذه المحطّة تغطية تجمعات سكنية ومراكز تابعة للحرس الوطني ومرافق عمومية، بخدمات الهاتف الجوّال من الجيل الثالث.
وتغطّي هذه المحطّة بالخصوص مناطق القطع وجنان الخروف وعين أوصيّف من ولاية قفصة، الواقعة على الحدود التونسية والجزائرية. وأكّد الوزير، خلال زيارة أداها للجهة، أن أهمّية هذا المشروع تكمن في “فك العزلة عن هذه المناطق الحدودية وخاصّة المتقدّمة منها”.
واطلع الفهري، بالمناسبة، على تقدّم إنجاز مشروع ربط مدينتي أمّ العرائس والرديف بشبكة الألياف البصرية على طول 70 كلم، والذي بلغت نسبة تقدّمه 60 بالمائة، حسب المدير الجهوي لشركة اتصالات تونس بقفصة حسين بن عمر. ويهدف المشروع، وفق نفس المصدر، إلى تغطية مدينتي أم العرائس والرديف بشبكة التدفق السريع للأنترنات عبر الألياف البصرية وما يصحبه من خدمات سريعة في ميدان تكنولوجيا الاتصال ومنها خاصة خدمات التحكم عن بعد.