المجلس الاعلى للجيوش يثني على التحسن في أداء الوحدات العسكرية وعلى جدوى التنسيق مع قوات الأمن

إجتمع صباح اليوم، وزير الدفاع الوطني بأعضاء المجلس الأعلى للجيوش، لإستعراض جملة من المواضيع أهمها تقدم مختلف المشاريع بالوزارة، وآخر المستجدات بخصوص الإقتناءات العسكرية والتعاون مع مختلف الجيوش، كما تم النظر في إستعدادات القوات العسكرية خلال الفترة الحالية والمقبلة في مجال مقاومة الإرهاب وحماية الحدود ودعم مجهودات الوحدات الأمنية في مجال حفظ النظام، كما تم التوقف على آخر الترتيبات بخصوص الإحتفال بالذكرى 60 لإنبعاث الجيش الوطني.
وحسب بلاغ صادر عن وزارة الدفاع الوطني فقد أكد أعضاء المجلس على التحسن الملحوظ في أداء الوحدات العسكرية وعلى جدوى التنسيق المستمر مع قوات الأمن الداخلي لضمان نجاح العمليات، وعلى ضرورة مواصلة اليقظة والجاهزية للتصدي لأي عمل من شأنه المس من أمن البلاد أو من سلامة ترابها.