الحبيب بوعجيلة : يا سيادة الرئيس هل رأيت ؟… لقد تحيلت علينا…

كتب الحبيب بوعجيلة تغريدة قال فيها :

يا “سيادة” الرئيس الأكيد أن لا أحد يملك الحل… والاكيد ان البلاد تحتاج وحدة وطنية… ولكن… حان الوقت يا سيادة الرئيس أن تعترف بأنك وحلفاءك قد بداتم في سياسة خراب البلاد من شتاء 2012 باسم عدم كفاءة الآخرين وايهام الناس بكفاءتكم… فقط من أجل أن تنام على فراش بورقيبة ولو كانت البلاد كدس رماد…
.
حان الوقت أن تعترف بأنك أعدت لنا وصنعت لنا بندائك أقذر طبقة سياسية عرفتها البلاد من الانتهازيين والنكرات وبقايا المنظومة البائدة بمال نعرف مصادره واعلام وظفته بامتياز أنت وشلتك في تزييف المشاعر واحباط الناس وتزييف الارادة وتكريههم في الثورة ووعدهم بأنك أنت وشلتك ستفتح لهم في الجنة ذراعا…
.
حان الوقت بان تعترف أنك لم تستطع تسيير وفاق الانتهازيين وشقوق المتسلقين والمتآمرين وكبار الفاسدين المانحين واكتشفت انهم ابعد عن مساعدتك على تحقيق حتى ربع وعودك الكاذبة في الانتخابات وقد كنت تعرف ونعرف وضاعتهم وقلة كفاءتهم وأنهم ما اجتمعوا الا على الهدم..
.
حان الوقت لتعترف بأنك رسمت أو رسموا بك لتونس أغرب مصير لربيع كان يمكن أن يكون أجمل ولكن ذكاءك في استثمار الدم الاستخباراتي والحقد الايديولوجي للأغبياء والمتواطئين وهشاشة شعب أحسن حلفاؤك ارهاقه على امتداد ثلاث سنوات جعلنا نعود الى وضع مغرق في هجانته وعجزه…
.
يا سيادة الرئيس واصل تحيلك واطلب من وفاق التآمر على الثورة أن يحفظ البلاد على الأقل عوض أن يتفرجوا عليك كالشامتين وانت تستجدي وحدة “وطنية” لستر خيبتك…