الجبهة الشعبية والحزب الجمهوري يبحثان خطّة مشتركة لإنقاذ تونس

 انعقد، اليوم الثلاثاء 31 ماي، اجتماع مشترك بين الجبهة الشعبية والحزب الجمهوري، بحضور كل من حمّة الهمّامي وزهيّر حمدي ومحمّد جمور ويوسف الشارني ومحمّد بن حامد عن الجبهة، وكلّ من عصام الشابي ومنجي اللّوز ورياض المرابط وتاج الملك عويشة ووسيم البوثوري.
وقد تناول اللّقاء خطورة الوضع العام والأزمة التي تمرّ بها البلاد، ليسجّل طرفا الاجتماع، في هذا الصدد، اتّفاقا حول وجهات النّظر، مؤكّدَين ضرورة توحيد صفوف القوى التقدميّة والديمقراطيّة والتفاعل مع مكوّنات المجتمع المدني والمنظّمات الوطنيّة لبلورة رؤية مشتركة لإنقاذ تونس ممّا يُحدّق بها من مخاطر جرّاء الأزمة التي تمرّ بها البلاد ومن أجل فتح أبواب الأمل أمام الشباب وكلّ ما يتطلّبه ذلك بشكل مباشر من استعدادات مشتركة خلال الاستحقاقات الوطنيّة القادمة.

يُذكر أنّ الجبهة الشعبية التقت الأسبوع المنقضي بوفد عن أحزاب الميثاق للغاية نفسها، كما سبق لها الاجتماع بحزب المسار الديمقراطي.