اليوم: بدء جلسات محاكمة ميسي بتهمة التهرّب الضريبي

بدأت، اليوم الثلاثاء، جلسات محاكمة النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، أمام القضاء الإسباني بتهمة التّهرّب الضريبي.

ولن يحضر ميسي، جلسة اليوم، على أن يمثّل أمام المحكمة الخميس لأن الجلسات ستمتدّ إلى غاية يوم الجمعة.

وسيمثل ميسي (28 عاما) أمام المحكمة مع والده خورخي هوراسيو ميسي الذي يواجه مع نجله تهمة التهرّب من دفع الضرائب للسلطات الإسبانية بقيمة 14.16 مليون يورو عن عائدات حقوق الصور بين عامي 2007 و2009، وذلك من خلال إنشاء شركات وهمية في كل من بيليز والأوروغواي.

ونفى نجم برشلونة الإسباني ووالده التهمة الموجهة إليهما ووجّها أصابع الاتهام إلى الوكيل السابق للنجم الأرجنتيني، لكن الادعاء العام في برشلونة قرّر المضي قدما في القضية.

وطالب النائب العام المالي بسجن ميسي ووالده لمدة 22 شهرا ونصف الشهر مع غرامة مالية بقيمة الأموال التي لم تدفع من الأرجنتيني إلى الخزينة العامة التي قبضت في أوت 2013 مبلغ 5 ملايين يورو من نجم برشلونة.

ودفع النجم الأرجنتيني ووالده مبلغ خمسة ملايين يورو إلى سلطات الضرائب باعتبارها “مبالغ لتصحيح الوضع” بعد اتهامهما رسميا في جويلية 2013.

ويقيم ميسي في برشلونة منذ عام 2000 وحصل على الجنسية الإسبانية في 2005.

وتأتي جلسات المحاكمة قبل ثلاثة أيام من انطلاق بطولة أميركا الجنوبية (كوبا أميركا) في الولايات المتحدة والتي يفتتح فيها المنتخب الأرجنتيني مبارياته في السابع من الشهر المقبل ضد نظيره التشيلي في إعادة لنهائي النسخة الماضية.