وفد صحفي كندي متكون من 30 صحفيا مختصا في الترويج للمواقع السياحية

يؤدي زيارة الى ولاية توزر وفد صحفي كندي يتعرف على المنتج السياحي بولاية توزر و30 وكيل اسفار بولوني يصلون بداية الاسبوع الى الجهة

يؤدي وفد صحفي كندي متكون من 30 صحفيا مختصا في الترويج للمواقع السياحية باشهر الصحف الكندية المتخصصة، الى جانب صحفيين في مواقع اخبارية الكترونية، اليوم السبت وغد الاحد، زيارة ميدانية الى ولاية توزر للتعرف على مكونات المنتج السياحي بالجهة، وذلك في اطار الخطة الترويجية للديوان الوطني للسياحة التونسية الهادفة الى انعاش السياحة الصحراوية.
وذكر المندوب الجهوي للسياحة بتوزر وقفصة انور الشتوي لمراسلة (وات) بالجهة ان “الوفد وصل مساء امس الجمعة ليغادر الجهة صبيحة غد الاحد”، واضاف ان “برنامج زيارة الوفد تتضمن التعرف على المواقع السياحية (منها وسط مدينة توزر)، ومحلات الصناعات التقليدية، والمسلك السياحي بواحة توزر القديمة، وموقع عنق الجمل، والمسلك السياحي للواحات الجبلية بالشبيكة وتمغزة وميداس”، واشار الى ان “العمليات الترويجية تكثفت في شهر ماي الجاري لفائدة المنتوج السياحي بولاية توزر بزيارة وفود من عدة جنسيات منها الروسية والبولنية والكندية والصينية والفرنسية”.
وبين المندوب الجهوي للسياحة ان “وفدا من رؤساء وكالات الاسفار البولونية يزور ولاية توزر يومي 30 و31 ماي، يضم رئيس الجامعة البولونية لوكالات الاسفار و29 رئيس وكالة اسفار، وهي زيارة تهدف الى التعرف على مكونات المشهد السياحي والتسويق له في السوق البولونية على ان يزور الوفد بدوره ابرز المواقع في الجهة”.
واضاف ان الديوان الوطني للسياحة التونسية والمندوبية الجهوية بتوزر يعتزمان، في اطار مزيد التعريف بالوجهات السياحية للجنوب التونسي في العواصم الاوروبية “القيام بعملية ترويجية نوعية يوم 2 جوان القادم، تتمثل في نقل مباشر من موقع عنق الجمل في معتمدية نفطة عبر شاشات عملاقة ستركز بالساحات الكبرى طيلة 12 ساعة بكل من لندن وبرلين وميلانو وبروكسيل وباريس، تنقل صورا حية ومباشرة للموقع، للبرهنة على ما تنعم به الجهة من امن وامان ومناظر سياحية خلابة”.