الناطق باسم آفاق تونس: لا نقبل أن نكون مجرد ديكور داخل الائتلاف الحاكم.. ولا نية لياسين إبراهيم لـ”خلافة” الصيد

نفى الناطق باسم حزب “آفاق تونس” وليد صفر وجود أي نية لدى رئيس الحزب ياسين إبراهيم لـ”خلافة” رئيس الحكومة الحالي الحبيب الصيد.
وأكّد في حديث مع القدس العربي أن حزبه مستمر بمساندة الحكومة، موضحا: “نحن لا نبحث عن تعويض الحبيب الصيد ولا نطمح لرئاسة الحكومة في هذه الفترة، لكننا ننبه أحياناً إلى بعض الأخطاء داخل الحكومة ، كما نقوم بعملية تقييم ذاتي كحزب مشارك في الحكومة الحالية”.
ومن جهة أخرى، نفى وجود أي محاولة من قبل نداء تونس والنهضة لتقزيم آفاق تونس، مضيفا: ” أعتقد أن الحديث عن تقزيم لا يستقيم في هذه المرحلة، ومن ثم نحن لا نقبل أن نكون مجرد ديكور داخل الائتلاف الحاكم، بالعكس نحن نعمل على حل الإشكاليات الموجودة ضمن تنسيقية الأحزاب المكونة للائتلاف”.
واشار إلى أن الانتخابات البلدية المقبلة “مصيرية” بالنسبة للبلاد، رغم جهل بعض الأطراف السياسية لأهميتها”، وفق نفس المصدر، وأوضح: “هذه الانتخابات ترسّخ الديمقراطية على المستوى المحلي كما يحدث في عدد من بلدان العالم.. وقائمتنا مفتوحة لكل المستقلين والمجتمع المدني، كما أننا منفتحون على النقاش مع الأطراف السياسية التي نتقاسم معها المبادئ والبرامج الكبرى”.
وحول تقييم تجربة “آفاق تونس” في الحكم: قال: “كحزب تم تأسيسه منذ فترة قصيرة نسبيا (2011)، هذه التجربة بالنسبة لنا إيجابية بشكل عام رغم بعض النقائص، وخاصة أن ممارسة السلطة والتعرف على الإشكاليات التمثلية والإدارية تجعل برامجك أقرب للجانب العملي، وأعتقد أن وجودنا في كان له تأثير إيجابي في أداء الحكومة، وهو يتفق مع برامجنا كحزب فتي يسعى لحل مشاكل التونسيين”، حسب ما ورد في صحيفة القدس العربي.