“طالبان” تعترف بمقتل زعيمها وتعيين “اخوندزادة” خلفا له

اخوندزادة زعيما لطالبان افغانستان
اعلنت جماعة طالبان الافغانية الاربعاء تعيين الملا هيبة الله اخوندزادة زعيما جديدا لها خلفا للملا اختر منصور، الذي اكدت مقتله في ضربة جوية شنتها طائرة اميركية بلا طيار.

وقالت الجماعة في بيان ان “هيبة الله اخوندزاده عين قائدا جديدا للامارة الاسلامية (كما تسميها طالبان) بعد اتفاق بالاجماع في مجلس الشورى، وتعهد جميع اعضاء المجلس الولاء له”.  ولم يكن هذا القرار متوقعا، اذ لم يكن الملا هيبة الله يعتبر من الاسماء المرجحة لخلافة الملا منصور.

واضافت الحركة انه تم تعيين سراج الدين حقاني، العدو اللدود للقوات الاميركية، والملا يعقوب، ابن مؤسس جماعة طالبان الملا عمر، نائبين لهيبة الله.
واكدت الحركة للمرة الاولى ان الملا منصور قتل في ضربة جوية اميركية داخل الاراضي الباكستانية.

ويأتي مقتل الملا منصور بعد تسعة اشهر على تعيينه رسميا تخللها صراع مرير على السلطة. وتم تعيين الملا هيبة الله، الذي كان نائبا للملا منصور، بعد اجتماعات طارئة عقدها المجلس الاعلى لجماعة طالبان منذ الاحد في جنوب غرب باكستان، بهدف اختيار شخصية موحدة في منصب القيادة.

وقالت مصادر في جماعة طالبان لوكالة فرانس برس ان اعضاء المجلس الاعلى يتوارون عن الانظار، ويغيرون باستمرار مكان عقد اجتماعاتهم، تجنبا للضربات الجوية المحتملة.