مقتل 14 معتقلا في مواجهات داخل سجن في البرازيل

أعلنت السلطات البرازيلية امس مقتل 14 سجينا خلال مواجهات وقعت في نهاية الأسبوع داخل مبنيين في أحد السجون في شمال شرق البلاد.

وقال وزير العدل في ولاية سيارا لوكالة فرانس برس إن “حالات القتل وقعت خلال نزاعات بين السجناء”.

ووقعت المواجهات أثناء قيام ضباط بإضراب لساعات عدة السبت، وفقا الصحافة المحلية.

وتتراوح أعمار السجناء القتلى بين 21 و46 عاما، وكانوا مسجونين بتهم السرقة والقتل والاتجار بالمخدرات.

ولم تتضح بعد أسباب الخلاف، ونوعية الأسلحة التي استخدمت في المواجهات.

وكتب حاكم ولاية سيارا كاميلو سانتانا في صفحته على فيسبوك “أشعر بأسف عميق لما حدث في سجوننا، ولن أدخر جهدا مع قواتنا الأمنية لعودة الاستقرار إلى نظام السجون في أسرع وقت ممكن”.

وفي البرازيل، كما في جميع دول أميركا اللاتينية، تعاني السجون من الاكتظاظ وأعمال العصابات الإجرامية، ونقص الاستثمارات والفساد.