زياد الهاني: أغلب الأطراف السياسية التي تنتقد حركة النهضة لا علاقة لها بالديمقراطية

نشر الصحفي زياد الهاني، اليوم الاثنين 23 ماي 2016 تدوينة على صفحته الرسمية على الفايسبوك، بيّن فيها موقفه من اعادة انتخاب راشد الغنوشي رئيسا لحركة النهضة، كما أنّه علّق على الانتقادات التي طالت المؤتمر العاشر للنهضة من قِبل بعض الأحزاب.

وأكّد زياد الهاني أنّ أغلب الأطراف السياسية التي تنتقد حركة النهضة لا علاقة لها بالديمقراطية، باستثاء حزب المسار وهو حزب ديمقراطي حقيقي، وفق تعبيره.

واشار الهاني إلى أنّ إعادة انتخاب الشيخ راشد الغنوشي على رأس الحركة، يمثل ضمانة للإسلاميين ولتونس في نفس الوقت، وفق نص التدوينة.