تتويج المعهد الجهوي للموسيقى بالقصرين بالمرتبة الثانية عالميا، في المسابقة الثقافية الدولية

توج ستة تلاميذ من المعهد الجهوي للموسيقى بالقصرين بالمرتبة الثانية عالميا، بعد فرنسا، في المسابقة الثقافية الدولية ” ربيع التلاميذ” التي التأمت من 18 الى 21 ماي الجاري بمدينة مرسيليا الفرنسية، بمشاركة مجموعة من تونس العاصمة تنشط في مجال المسرح إضافة إلى 40 مؤسسة تعليمية أخرى من 17 دولة موجودة على ضفاف البحر الأبيض المتوسط، وفق ما أفاد به (وات) مدير المعهد الجهوي للموسيقى بالقصرين ومؤطر ومرافق التلاميذ الى مدينة مرسيليا ماهر الهرماسي .

وأضاف الهرماسي أن التلاميذ الفائزين في إطار هذه البادرة وهم ظافر قرمازي ومحمد أشرف علوي وشكران سويلمي و رنا النومي وامنة نجلاوي ويقين محمدي، قدموا قطعة موسيقية نابعة من التراث العربي وهي أغنية ” أنا قلبي دليلي ” واستطاعوا بأدائهم الرائع والمتميز أن يخطفوا أنظار المشاركين وينالوا استحسان لجنة تحكيم المسابقة التي نوهت بمستوى اداءهم الراقي وبحسن خلقهم وثقافتهم ، وفق تعبيره.. واعتبر أن هذا التتويج ليس بغريب عن تلامذة معهد الموسيقى بالقصرين باعتبار أنهم حصدوا في السابق عدة جوائز وطنية، مشيرا إلى أنه سيكون بمثابة الحافز لهم لمزيد العمل وبذل الجهد لتحقيق أفضل النتائج وتمثيل تونس بكل جدارة وتميز. . ويذكر أن هذه المسابقة الدولية التي تأتي في اطار اتفاقية توأمة مبرمة بين مقاطعة باكا الفرنسية وولايتي تونس والقصرين في عدة مجالات منها المجال الثقافي ، تضم مختلف أشكال التعبير الثقافي من مسرح وموسيقى ورقص وسينما.