انتخاب رئيسة لهيئة الوقاية من التعذيب

تم اليوم الاربعاء، انتخاب حميدة الدريدي رئيسة للهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، ونبيهة الكافي نائبة رئيس، في حين تم التوافق على اختيار ضياء الدين مورو كاتبا عاما للهيئة.
وأفادت الهيئة في بلاغ لها، بان عملية انتخاب رئيس الهيئة ونائبه والكاتب العام، تمت بالاغلبية المطلقة، خلال الجلسة الاولى للهيئة برئاسة أكبر الاعضاء سنا،
وحسب مقتضيات الفصل الثامن من القانون الاساسي المحدث للهيئة، والمؤرخ في 21 أكتوبر 2013
يشار الى ان الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، تتكون من 16 عضوا ينتمون الى مهن القضاء والمحاماة والطب والتعليم العالي الى جانب مختصين في حماية الطفولة وممثلين عن المجتمع المدني.
وكان أعضاء الهيئة، قد ادوا اليمين امام رئيس الحكومة في 5 ماي الجاري، اثر انتخابهم من قبل مجلس نواب الشعب.