جريمة حي هلال: قاتل طفل الـ4 سنوات يروي تفاصيل الحادثة ويكشف عن سبب فعلته

اعترف الرقيب بالجيش الوطني، الذي تعمد اختطاف طفل الـ 4 سنوات وذبحه بجريمته، كاشفا عن الدافع الذي كان وراء فعلته.

وأوضّح مصدر أمني لـ “حقائق”، أنّ الرقيب أقرّ بأنّه تعرض لعملية مفاحشة وهو يبلغ 11 سنة، حيث أنّه منذ تلك الحادثة أصبح يعاني نوعا من “النقمة”.

واعترف القاتل أنّ هذه ليست المرة الأولى التي حاول فيها الاختطاف، مبيّنا أنّه حاول سابقا اختطاف أطفال قصر إلا أنّه لم ينجح.

وبخصوص تفاصيل ارتكاب الجريمة، أوضّح الجاني أنّه “قام بخطف الطفل صباح اليوم الثلاثاء 17 ماي 2016 وهو في طريقه إلى الروضة صحبة شقيقته، مشيرا إلى أنّه عمّد إلى أخذه لإحدى الغابات أين اعتدى عليه جنسيا ثم اقدم على ذبحه بواسطة قطعة بلّور” شقف دبوزة”، وفق ما نقلته المصادر.