هولاند: لن أتراجع عن إصلاح قانون العمل

أكد الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند اليوم الثلاثاء أنه “لن يتراجع” عن إصلاح قانون العمل على الرغم من تظاهرات الاحتجاج التي يسببها في الشوارع وتمرد جزء من اليسار.
وقال هولاند لإذاعة “أوروبا-1” في بداية أسبوع جديد من التحركات بدعوة من النقابات “لن أتراجع لأن كثيرا من الحكومات تراجعت من قبل”. وأضاف “أفضل أن يذكروني كرئيس أجرى إصلاحات بدلا من رئيس لم يفعل شيئا”.
وشدد الرئيس الفرنسي على أن عمليات التخريب التي تتخلل بعض التظاهرات ضد قانون العمل لن تمر دون عقاب، مضيفا “هذا يكفي، التجاوزات لن تمر دون رد فالتظاهر حق ولكن التخريب جريمة”.
وأضاف هولاند أنه في حال وجود تجاوزات سيتم التعامل معها بحزم عن طريق الاستدعاءات والمنع من التظاهر وحتى الترحيل للأجانب.
يذكر أنه منذ بداية حركة الاحتجاجات ضد إصلاح قانون العمل الفرنسي المعروف بـ»قانون خمري»، تم استجواب نحو ألف شخص، بالإضافة إلى إدانة 60 آخرين، كما أصيب 350 شرطيا بجروح.