بسبب مبادرة المساواة في الإرث: نواب يردّون على محمد الهنتاتي بعد تهديده “بغزو البرلمان”

في ردّها على تصريحات رئيس جمعية “ملتقى الأئمة لجمع الأمة”، محمد الهنتاتي، الذي هدّد بـ”غزو البرلمان” في صورة تمّ تمرير مشروع قانون المساواة في الإرث بين الجنسين، قالت النائبة عن كتلة الحرّة، بشرى بالحاج حميدة، إنها لا تعتبر الهنتاتي مرجعا يُستند إلى تفسيراته أو تأويلاته.

وأضافت بالحاج حميدة، الممضية على مبادرة المساواة في الإرث، في تصريح لـ”الشارع المغاربي” اليوم الاحد 15 ماي، أنها “لا تعترف بمنطق القوة الذي ينتهجه محمد الهنتاتي في خطاباته”.

من جهته، أبى رياض المؤخر النائب عن أفاق تونس والممضي على المبادرة التشريعيّة، في تصريح لـ”الشارع المغاربي”، التعليق على تصريحات الهنتاتي، مشيرا إلى أن البرلمان هو الإطار الوحيد لمناقشة مشاريع القوانين، خاصة وأن هذا المشروع سيشهد بعض التعديلات.

يذكر أن رئيس جمعية ملتقى الأئمة، محمد الهنتاتي، توعّد بـ”غزو البرلمان” في صورة الموافقة على المبادرة التشريعية التي طرحها مؤخرا النائب مهدي بن غربية والمتعلقة بالمساواة في الميراث بين المرأة والرجل، مؤكدا أن الغزوة ستكون سلميّة وليست إرهابية، وفق تعبيره.

كما اعتبر الهنتاتي أن هذه المبادرة تفتح بابا من أبواب جهنم، حسب ما جاء في اذاعة “شمس اف ام”.