هل ستشتري ايران منظومة “اس 400” الصاروخية؟ | أخبار السّاعة

أعلن مساعد قائد قوى الأمن الداخلي الإيراني للشؤون الاجتماعية المتحدث باسم الشرطة العميد سعيد منتظر المهدي عن اعتقال “إمرأة” من عناصر زمرة “خلق” الارهابية (المنافقين) كانت ضالعة في التفجير الارهابي الذي استهدف مقر الحزب الجمهوري عام 1981 في طهران.

وبحسب وكالة “تسنيم” الدولية للأنباء، قال العميد منتظر المهدي ان هذه المرأة قد اعتقلت بموجب الاعلان الاحمر (red wanted) الذي أصدرته شرطة الانتربول خلال تواجدها في البانيا.

وكان العميد منتظر المهدي قد أشار في وقت سابق إلى جهود الشرطة الايرانية وتعاون الشرطة الدولية (الانتربول) في اعتقال أحد عناصر زمرة المنافقين الارهابية وقال، لقد تم اعتقال أحد عناصر زمرة المنافقين الذي كان ضالعا في تفجير مقر الحزب الجمهوري بالتعاون مع شرطة الانتربول ومتابعة الشرطة الإيرانية بعد التعرف عليه في البانيا بحسب “تسنيم”.

كما اشار المتحدث باسم الشرطة الايرانية الى اعتقال احد مهربي المخدرات الفارين وقال، من خلال جهود الشرطة الايرانية وشرطة الانتربول تم مؤخرا ايضا اعتقال احد مهربي المخدرات الذي كان قد فر من السجن وذلك بعد التعرف عليه في العراق بالتعاون مع الشرطة العراقية.

واستهدف تفجير ارهابي مقر الحزب الجمهوري بطهران عام 1981 ما اسفر عن استشهاد آية الله محمد حسين بهشتي رئيس السلطة القضائية الاسبق في ايران و72 شخصية قيادية.

وبعد سقوط نظام صدام عام 2003، اضطر عناصر زمرة “خلق” الارهابية التي كانت تدعم من قبل النظام البعثي إلى مغادرة العراق واللجوء إلى البلدان المختلفة في العالم، حيث توجه نحو 300 منهم إلى البانيا بعد ان اعلنت الحكومة الالبانية موافقتها على منح اللجوء لهم خلال عدة مراحل.