الوكالة الفنية للنقل البري تسعى للقضاء على الفساد والمحسوبية

أكد المدير العام للوكالة الفنية للنقل البري الهادي العقربي، “ان التصدي لظاهرة الفساد والمحسوبية من أوكد اولويات الوكالة التي تقدم اكثر من 4 ملايين خدمة في السنة بمعدل حوالي 15 الف يوميا لحوالي ثلث المجتمع التونسي”.

وافاد العقربي، خلال اليوم الدراسي حول الحوكمة الرشيدة وشفافية الخدمات بالوكالة الفنية للنقل البري، السبت بتونس، ان عدة اسباب ادت الى ارتباط الوكالة بصورة نمطية سلبية مشيرا بالخصوص الى نقص الموارد البشرية التي أثرت على جودة الخدمات وعدم قدرة المؤسسة على الاستجابة للطلبات المتزايدة خاصة في الفحص الفني ورخص السياقة.
واضاف ان ضعف هياكل الرقابة والتفقد بالوكالة وتدخل نسبة الوسطاء بأكثر من 30 بالمائة في طلب الخدمة علاوة على حرص الحريف على الحصول على الخدمة بأي وسيلة ساهم في ترسيخ هذه الصورة السلبية.