صنعاء تفوض السيد الحوثي اتخاذ قرارات ضد الاحتلال

شهدت العاصمة اليمنية صنعاء تظاهرة حاشدة حملت شعار “مستمرون في مواجهة العدوان الأمريكي وأدواته”.

وأعلن المشاركون في التظاهرة، تفويضهم المطلق لقائد حركة أنصار الله السيد عبدالملك الحوثي في إتخاذ ما يراه مناسبا ضد الاحتلال الامريكي الجديد لليمن.
سياسياً، رفض الوفد الوطني الى مفاوضات الكويت القيام بأي خطوة اجرائية عسكرية او امنية قبل تشكيل سلطة انتقالية تتولى ادارة المرحلة المقبلة، مؤكدا أنه غير مستعد للتفريط باللجنة الثورية قبل ذلك.
من جهة اخرى، أكد المتحدث باسم قوات تحالف العدوان على اليمن العميد السعودي أحمد عسيري أن هناك فجوة بين الطرفين المتحاورين في الكويت، مشددا على أن الأزمة اليمنية باتت على مفترق طريقي السلام أو العودة إلى المربع الأول.
وزعم العسيري أن القوات التابعة للرئيس المستقيل عبد ربه منصور هادي، على أتم الاستعداد لاقتحام وتحرير صنعاء إذا فشلت المفاوضات الجارية في الكويت.

كما أشار العسيري الى وجود عدد محدود من العسكريين الأمريكيين الى جانب قوات التحالف في اليمن لدعم عمليات عسكرية واستخباراتية ضد القاعدة على حد زعمه.
ميدانياً، أفاد مراسل العالم بمقتل عشرات من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي خلال محاولة تقدم باتجاه منطقة الظهورة في مديرية الوازعية بمحافظة تعز. ‏
وفي مديرية ذباب بالمحافظة، استهدف المرتزقة بالقصف المدفعي مدارس العمري، كما قصفوا منطقة الحمراء بمديرية الوازعية والسلسلة الجبلية بمديرية ذباب بقذائف المدفعية، في ظل تحليق طيران التجسس الامريكي في سماء المحافظة.

وفي محافظة الجوف، قتل أعداد من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي خلال التصدي لزحف باتجاه منطقة وقز بمديرية المصلوب.