(بسبب تمثال الزعيم الحبيب بورقيبة) الهاشمي الحامدي يقاضي الحبيب الصيد

أعلن رئيس حزب تيار المحبة، الهاشمي الحامدي عن رفع قضيتين ضدّ رئيس الحكومة الحبيب الصيد، بسبب قرار إعادة تمثال الزعيم الراحل الحبيب بورقيبة إلى قلب العاصمة.
وأكد الحامدي، اليوم الخميس، في تصريح إعلامي أنه رفع قضيتين ضد رئيس الحكومة من أجل إلغاء هذا القرار وتجميد الأشغال الجارية حاليا من أجل إعادة التمثال إلى شارع الحبيب بورقيبة.
وكشف في مؤتمر صحفي عقده بمقر الحزب في العاصمة أنه رفع قضيتين ضد رئيس الحكومة التونسية الحبيب الصيد، الأولى أصلية لإلغاء وإبطال قرار إعادة تمثال بورقيبة إلى قلب العاصمة، والثانية استعجالية للإذن بوقف وتجميد الأشغال الجارية حاليا بهدف إعادة التمثال لشارع بورقيبة.
ودعا الحامدي أنصار حزب تيار المحبة وكل المواطنين التونسيين الذين يعارضون قرار إعادة تمثال بورقيبة للمشاركة في وقفة احتجاجية شعبية طلب الحزب من السلطات الأمنية المختصة ترخيصا لتنظيمها يوم السبت 28 ماي الجاري.
وطالب بتوجيه الإعتمادات المالية المخصصة لهذا الغرض لفائدة عائلات الشهداء والجرحى من الأمنيين والعسكريين وللشباب العاطل عن العمل حسب ما نقلته وكالة تونس إفريقيا للأنباء.