والدة الشهيد “نضال الطرابلسي” تُفاجئ الحضور بطلب الصعود إلى سطح منزلها ..وهذا ما قامت به

جدّ يوم الأربعاء 11 ماي 2016 تبادل لإطلاق النار بين الوحدات الأمنية وعنصرين إرهابيين، تمّ القضاء على عنصر إرهابي في حين فجّر العنصر الإرهابي الثاني نفسه بحزام ناسف ممّا أسفر عن إستشهاد ضابطين وعوني حرس وطني.

 

ويُدعى أحد الشهداء “نضال الطرابلسي” وهو ملازم أول، حيث قامت والدته خلال مراسم تقديم العزاء للعائلة، بطلب أمر اِستغربه الحاضرين إذ أنّها طلبت بتمكينها من الصعود لسطح منزلها وأصرّت على الجميع تلبية رغبتها.

 

وقد صعد معها بعض الحاضرين خوفاً على سلامتها، إلاّ أنّها فاجأتهم برشق العلم التونسي التي كانت تحمله معها فوق سطح المنزل، في حركة رمزية تُعبر عن إعلاء راية الوطن رغم فقدانها لاِبنها والتضحية بأغلى ما عندها من أجل هذا الوطن.

 

للإشارة فإنّ هذه الحادثة حدثت أمام أعين وفد من المسؤوليين الذين ذهبوا لمنزل الشهيد الملازم الأول نضال الطرابلسي بمدينة الجديدة لتقديم واجب العزاء.