تباين الاراء فى الاتحاد الوطنى الحر بين التعليق والانسحاب من الائتلاف الحاكم

قالت يسرى الميلى المكلفة بالاتصال فى حزب الاتحاد الوطنى الحر ان المكتب السياسى للاتحاد الوطنى الحر فى حالة انعقاد مستمر منذ أمس الثلاثاء فى علاقة بانضمام ثلاثة نواب مستقيلين من الحزب الى كتلة نداء تونس موكدة على أن الاراء متباينة داخل الوطنى الحر بين التعليق والانسحاب كليا من الائتلاف الحاكم .

وأضافت الميلى فى تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء أن سليم الرياحى رئيس حزب الاتحاد الوطنى الحر يعتبر أن انضمام ثلاثة نواب استقالوا من الحزب الى كتلة نداء تونس بالبرلمان أمر خطير وأنه بصدد القيام بمشاورات واتصالات مع القوى السياسية من الرباعى الحاكم ومن خارجه من أجل تدارس الوضع السياسى فى البلاد وتوحيد المواقف بخصوص ما يحدث فى حركة نداء تونس .

ولاحظت أن مسالة عدم تنقل نواب أو أعضاء من أحزاب الائتلاف الحاكم فيما بينها كانت محسومة ومتفق عليها منذ البداية بين قيادات الاحزاب الحاكمة موضحة أن المكتب السياسى للاتحاد الوطنى الحر يعتبر أن هذا الامر أكبر من مجرد استقطاب نواب بل يتعداه الى مسالة أعمق وهى معرفة مدى انضباط كتلة نداء تونس لقرارات حزبها من عدمه .

يذكر أن طارق الفتيتى النائب عن حزب الاتحاد الوطنى الحر كان صرح أمس الثلاثاء ل وات بأن انسحاب حزبه من الائتلاف الحاكم بات مطروحا بشدة وذلك على خلفية الاعلان رسميا عن انضمام 3 نواب مستقيلين من الوطنى الحر وهم يوسف الجوينى ورضا الزغندى ونورالدين بن عاشور الى الكتلة البرلمانية لحركة نداء تونس . وقال الفتيتى فى تصريحه كنا على دراية بنية انضمام نواب سابقين من حزبنا الى كتلة النداء وقد أكد القياديون بهذا الحزب فوزى اللومى وحافظ قايد السبسى ورضا بلحاج فى الاجتماع الاخير للائتلاف الحاكم أنه لا مجال لالتحاق الجوينى والزغندى وبن عاشور بالنداء معتبرا أن هذا هو الحد الادنى من الاخلاق السياسية .

يذكر أنه تم الاعلان خلال الجلسة العامة للبرلمان أمس بصفة رسمية عن انضمام النواب يوسف الجوينى ورضا الزغندى ونورالدين بن عاشور الى كتلة نداء تونس التى أصبحت تضم 59 نائبا.
واعتبر الفتيتى الذى تراجع عدد نواب حزبه الوطنى الحر الى 12 نائبا أن الاعلان عن انضمام النواب الثلاثة يشير اما الى تورط قيادات من النداء فى عملية انضمامهم أو أن كتلة النداء فى البرلمان هى أقوى من قيادات الحزب نفسه على حد تعبيره.
Publié le: 2016-05-11 14:53:52