رجاء بن سلامة:” أُثــمن مبادرة مهدي بن غربية المتعلّقة بالمساواة في الميراث “

ثمنـــت الاستاذة الجامعية رجاء بن سلامة المبادرة التشريعية للنائب مهدي بن غربية المتعلّقة بالمساواة في الميراث ،وقالت بن سلامة الاثنين “أرى أنها مبادرة نبيلة وكان من الاجدى أن تجتمع عدة أطراف لتقديمها “.

وتابعت قائلة فى حوار لبرنامج “ملا نهار” “أريد أن أذَكرَ بأن الطاهر الحداد زيتوني مُسلم ومؤمن ولكنه اجتهد وسنـــة 1930 أكد على ضرورة المساواة بين الرجل والمرأة فى الارث “.

قبل أن تُضيف قولها “الحداد ميّز بين ما جاء فى الاسلام من أجل تنظيم المجتمع فى ذلك العهد وبين ما جاء من أجله الاسلام ،مشيرة الى أن الامور الاجتماعية خاضعة للتطور التاريخي .

وشددت بن سلامة على أن الديمقراطية لا بد أن تتضمن المساواة بين كل المواطنين وفق تعبيرها .

وكان مهدي بن غربية، وهو نائب مستقل في البرلمان التونسي،قام بمبادرة لجمع توقيعات بغرض وضع مشروع قانون يتيح المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة، وقد وقعها لحد الآن عدد من النواب، فيما اعتبر آخرون أن هناك قوانين أكثر إلحاحًا للنقاش في الفترة الحالية، خاصة قانون المصالحة الوطنية.