الدردوي يتحدّى عبد الكريم العبيدي ويدعوه إلى مواجهة تلفزية بحضور النيابة العمومية

دعا النقابي الأمني ورئيس المنظمة التونسية للأمن والمواطن، عصام الدردوي، عبد الكريم العبيدي، المتورّط في قضية اغتيال الشهيد محمد البراهمي الى مواجهة إعلامية بحضور النيابة العمومية، مضيفا أنه سيرد على العبيدي بإثبات تورّطه في اغتيال البراهمي واشرافه على تكوين الامن الموازي صلب وزارة الداخلية.

وأكّد الدردوري، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بـ”فايسبوك”، أن كل محاولات عبد الكريم العبيدي والمحامي سمير بن عمر لتلميع صورته باءت بالفشل، متوعّدا بالرد عليهما وكشف العديد من الحقائق المتعلقة بالعبيدي، قائلا “ما دامت الملفات قد نقلت إلى المنابر الإعلامية اهلا وسهلا وترقبوا ردا يبطل جل الاراجيف التي بدرت على لسان الثنائي المتهم ولسان دفاعه وأجدد دعوتي للعبيدي إلى المواجهة الإعلامية وبحضور ممثل عن النيابة العمومية إن لزم الامر والدعوة مفتوحة”.

يُشار إلى أن عبد الكريم العبيدي، المتورّط في قضية اغتيال الشهيد محمد البراهمي والذي تم إطلاق سراحه مؤخرا، حضر برنامجا تلفزيا على قناة التاسعة حاول خلاله تبرئة نفسه، نافيا في الوقت ذاته تصريحات العديد من القيادات الامنية من بينهم عصام الدردوي.

من جانبه، لفت المحامي سمير بن عمر في الحصة ذاتها إلى أن الدردوي يسعى جاهدا رفقة أحزاب سياسية إلى توريط موكله العبيدي، متابعا في السياق نفسه أن بحوزته وثائق وتسجيلات هاتفية تُثبت ذلك.

يذكر أن عبد الكريم العبيدي رفع قضية ضد العديد من الأمنيين وعلى رأسهم عصام الدردوري.

1