ألمانيا: إصابة 13 شرطيا خلال تفريق مظاهرة للنازيين الجدد

أصيب 13 شرطيًا ألمانيًا، السبت، خلال تفريقهم مظاهرتين مضادتين، الأولى نظمتها مجموعة يمينية متطرفة، والثانية تابعة لـ”تحالف بلا نازية” المناهض للأولى.

وتجمع نحو ألفي شخص يميني متطرف، في محطة القطارات الرئيسية ببرلين، “احتجاجا على سياسة الحكومة الألمانية تجاه اللاجئين وترحيبها بهم في البلاد”، وطالبوا المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، بـ”الرحيل”، بحسب مراسل الأناضول.

وكانت ألمانيا، قد استضافت نحو 1.1 مليون مهاجر العام الماضي، ممن ينتمون إلى بلدان من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الأمر الذي أثار مخاوف وطنية حول كيف مواجهة البلاد لتدفق اللاجئين.

من جهة ثانية، نظم “تحالف بلا نازية” مظاهرة ضد النازيين الجدد (في إشارة لليمينيين المتطرفين)، تخللتها مشادات كلامية بين أنصار المجموعتين، تطورت لاحقا إلى اشتباكات وتراشق بالعبوات البلاستيكية، ما استدعى تدخل الشرطة، لفضها.

ونجم عن الاشتباك المذكور، إلحاق الأضرار بـ 3 سيارات، وإصابة 13 شرطيًا، واحتجاز 5 أشخاص، وفق بيان صادر عن الشرطة.