الغنوشي يعلق على اتفاق المصالحة بين الدولة وسليم شيبوب

قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي في تصريح اذاعي ، في نابل، على هامش انعقاد مجلس شورى الحركة عدد 46 بالحمامات، اليوم السبت، إن النهضة ستكون “حركة متجددة” بعد مؤتمرها القادم بتفرغها للعمل السياسي وتخليها عن النشاط الدعوي.

وفي تعليقه على المصالحة المبرمة بين الدولة وصهر الرئيس الأسبق، سليم شيبوب، وصف راشد الغنوشي الأمر بالتطور الجيد في مستوى معالجة ملفات الماضي، وتسوية وضعية الأموال المشبوهة والتي تتعلق بها شبهات فساد، بما يخرجها (الأموال) من حالة التبدد.

وتابع الغنوشي “العدالة الانتقالية تسمح بعقد مثل هذه التويات بين رجال الأعمال والدولة التي قبلت بالخوض في هذه التسويات” معتبرا أن هذه المبادرة تندرج في إطار المصالحة الشاملة وفق تعبيره.