المؤسسة التونسية للأنشطة البترولية تقتني حقوق شركة “ب أ ريسورسز” السويدية في تونس

تم الجمعة بتونس التوقيع على صفقة تقتني بمقتضاها الشركة التونسية للانشطة البترولية حقوق المؤسسة السويدية “ب أ ريسورسز” حسب ما أعلنت عنه وزارة الطاقة والمناجم في بلاغ لها الجمعة.

وكانت الشركة السويدية قد قررت بيع حصصها في سندات المحروقات السارية المفعول في تونس وهي رخصة البحث عن المحروقات “زارات” وامتيازات الاستغلال “ديدون” بقابس و”سمامة” و”دولاب” و”طمسميدة” بالقصرين.

وقالت الوزارة “ان هذه العملية تمت بشروط اقتصادية تفاضلية بالنسبة لتونس دون ان تقدم تفاصيل حول هذه الشروط والقيمة المالية للصفقة”.

وستمكن هذه العملية، الاولى من نوعها في تونس، المؤسسة التونسية للأنشطة البترولية من القيام بدور المشغل على الحقول البترولية كما سيمكنها من التحكم في تطوير الحقول الغازية الموجودة بخليج قابس.

واعتبرت الوزارة، “ان اقتناء حقوق الشركة المذكورة يمثل توجها استراتيجيا… سيساهم في إيجاد احتياطات إضافية من المحروقات في المستقبل”.

وقد تولى التوقيع على الصفقة الرئيس المدير العام للمؤسسة التونسية للأنشطة البترولية محمد العكروت والمدير التنفيذي للشركة السويدية مارك أليستار وذلك خلال حفل انتظم بتونس باشراف وزير الطاقة والمناجم وبحضور وزير الصناعة والوزير المستشار المكلف بالملف الاقتصادي لدى رئاسة الحكومة.