البيت الابيض يتفاعل مع برقية الاسد ل”بوتين” حول ”عيد النصر”..و يصرح بالتالي…

قال المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض، مارك تونر، إن الولايات المتحدة تعتبر تصريح الرئيس السوري بشار الأسد عن عزمه تحقيق “الانتصار النهائي” في مدينة حلب أمرا غير مقبول.

وقال تونر، خلال مؤتمر صحفي، أجراه الخميس، 5 مايو/أيار، تعليقا على تصريح الأسد: “إن هذا التصريح غير مقبول تماما”، مضيفا أن الولايات المتحدة تعتزم مناقشة المسألة مع روسيا لكي تؤثر على سلطات سوريا فيما يتعلق بالتزامها بالتهدئة في البلاد.

وقد قارن الرئيس السوري بشار الأسد في نص البرقية التي بعثها للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمناسبة عيد النصر في روسيا بين العمل البطولي الذي حققته مدينة ستالينغراد السوفيتية في أيام الحرب الوطنية العظمى وما تواجهه حلب وسوريا في الوقت الحالي.

وقال الأسد في هذا الصدد: “إن مدن وقرى سوريا وشعبها وجيشها الأبي لن يقبلوا بأقل من دحر هذا العدوان وتحقيق الانتصار النهائي عليه”.