استقطب المئات من التونسيين لتنظيم “داعش”: ليبيا تسلّم الاردن الارهابي الخطير

سلمت قوات الجيش الليبي الاربعاء 4 ماي 2016، للأجهزة الأمنية الأردنية عنصرا ارهابيا مرتبط  بتنظيم داعش الارهابي  في ليبيا.

ونقلت صحيفة القدس العربي اللندنية، عن مصادر وصفتها بالموثوقة، أن نيابة أمن الدولة الأردنية وجهت للشخص الأردني تهما تتعلق بنقل أموال وأسلحة خفيفة وثقيلة بالإضافة إلى عشرين حزاما ناسفا تم إرسالها من زعيم التنظيم في ليبيا سالم الدباشي إلى الرجل الثاني في التنظيم على الساحة التونسية والملقب بـ(أبو الدرداء)،

بالإضافة إلى مساعدة مئات الاشخاص  من تونس للخروج من بلادهم بطريقة غير مشروعة إلى ليبيا، ومن ثم إلحاقهم كمقاتلين في تنظيم الدولة هناك، وتزويدهم بالسلاح اللازم لدى وصولهم إلى منطقة صبراتة، ومن ثم إرسالهم للقتال مع التنظيم في منطقة سرت.

كما قام بمساعدة مقاتلين جزائريين للدخول إلى أوروبا بطريقة غير مشروعة عن طريق البحر، تمهيدا للقيام بعمليات إرهابية هناك، كما اتهمته النيابة بأنه شارك في تنفيذ عمليات عسكرية إرهابية في ليبيا، منها السطو على سيارة لمصرف الاتحاد، والاستيلاء على الأموال الموجودة فيها، والهجوم على مركزين للشرطة الليبية، وتأمين فرار عدد من عناصر التنظيم