تفاصيل الاتفاق الحاصل بين المنظمة الشغيلة والحكومة حول برنامج التنمية بالكاف

كشف الامين العام المساعد للاتحاد العام التونسى للشغل نور الدين الطبوبى اليوم الاثنين خلال ندوة صحفية عقدها بمقر الاتحاد بساحة محمد على بالعاصمة عن الاتفاقات التى تم التوصل اليها فى جلسات الحوار التى جرت بين رئاسة الحكومة والطرف النقابى فى ما يتعلق بالتنمية فى ولاية الكاف.

وأفاد الطبوبى أنه تم الاتفاق بين الطرفين على الاعلان قبل موفى جوان 2016 عن طلبات العروض لاختيار مكتب لانجاز الدراسات الفنية المتعلقة بالطريق السيارة تونس الكاف وعلى تدعيم الطريق المرقمة السرس الدهمانى بتكلفة 12 مليون دينار وتهيئة وتهذيب شبكة الطرقات بالجهة بتكلفة 50 مليون دينار.
كما الاتفاق على تهذيب الاحياء الشعبية ومواصلة تهذيب 9 احياء بكلفة 23 م د والانطلاق فى انجاز دراسة مشاريع جديدة قبل سبتمبر 2016 بساقية سيدى يوسف وبئر الثلج بالكاف وبرج العيفة ونبر والجريصة والطويرف.
واتفق الجانبان كذلك على اقرار تحويل المستشفى الجهوى بالكاف الى مستشفى جامعى و جعل هذا المستشفى قطبا استشفائيا واتمام انجاز المسح الاولى للانطلاق فى مشروع كهربة 924 بئر بتكلفة 13 م د والشروع فى استغلال سد ملاق العلوى خلال شهر ماى 2016 بطاقة جملية 129 متر مكعب.
وسيتم أيضا تكليف مقاولة لانجاز سد ملاق العلوى بكلفة 277 م د على أن تنطلق الاشغال خلال شهر ماى 2016 والانطلاق بالتوازى مع ذلك فى أشغال التسوية العقارية للمناطق السقوية.
وتضمنت الاتفاقات كذلك وفق الطبوبى الانتهاء من دراسة محاور مياه الشرب التى سيتم الانطلاق فى انجازها بتكلفة 130 م د وبرمجة انجاز 45 كم من الطرقات الفلاحية المعبدة وتجميع مياه سد سراط بداية من شهر ماى 2016 على أن يقع الشروع فى استغلال المنطقة السقوية سنة 2018 وفى ما يخص قطاع المناجم والطاقة فقد تم اقرار الانطلاق فى مشروع صراورتان قبل شهر جوان 2016 وتزويد الكاف والدهمانى والقصور قبل سنة 2020 بالغاز .