وكالات أسفار تونسية تستكشف منتوجات سياحية جديدة في تركيا

تعتزم الخطوط التركية “تركش ايرلاين” الرفع من عدد رحلاتها انطلاقا من تونس في اتجاه اسطنبول الى 3 رحلات يوميا مقابل رحلتين حاليا ليبلغ عدد الرحلات، التي تؤمنها الشركة انطلاقا من العاصمة الى 21 اسبوعيا، حسب ما اكده المسؤول عن التسويق في الشركة، هوزيف اكهان.

وتمثل السوق التونسية، ثاني سوق مغاربية بالنسبة للخطوط التركية التي تعد الاولى في اوروبا حسب نفس المسؤول الذي اكد، في تصريح لصحافيين شاركوا في رحلة استكشافية لفائدة وكلاء الاسفار الى شمال قبرص، ان شركته قد امنت، خلال سنة 2015، نقل 180 الف شخص انطلاقا من تونس الى وجهات عديدة وبالخصوص اسطنبول.

تركيا: وجهة في متناول التونسيين

وتعد تركيا الوجهة الثانية التي يفضلها التونسيون بعد فرنسا وذلك لتوفر ثلاثة عناصر تميزها عن بقية الوجهات حسب المديرة العامة لوكالة الاسفار المنازه سهى ميلاد.

وتتمثل هذه العناصر حسب رايها في توفر المعادلة بين السعر والجودة من جهة وامكانية القيام بالسياحة والتسوق في نفس الوقت من جهة اخرى فضلا عن امكانية السفر دون تاشيرة.

واكدت ان وكالتها تؤمن رحلات لفائدة 2000 شخص سنويا الى تركيا وهي تعتبر الى جانب “ايدان تور” اولى الوكالات التي تسوق لهذه الوجهة في تونس اذ تمثل بالنسبة لهما الوجهة التركية نسبة 70 او 80 بالمائة من رقم معاملاتهما.

وبينت ممثلة وكالة، اسفار دريم، المتمركزة في صفاقس ان اغلب حرفائها يسافرون نحو تركيا اساسا للتجارة (الملابس الجاهزة) وكذلك لاقتناء جهاز العروسة او لقضاء شهر العسل او لمكافاة ابنائهم الناجحين في امتحانات الباكالوريا.

واضافت بالقول، نلتجئ للخطوط التركية لتامين نقل بعض حرفائنا الذين يشاركون في معارض في وجهات بعيدة كالصين وبلدان اسيوية اخرى.

وعن تاثير التفجيرات الاخيرة، التي ضربت اسطنبول اكدت كمون انها لم تسجل اي الغاء على عكس الضربات الارهابية التي هزت فرنسا والتي تم على اثرها الغاء العديد من الحجوزات.

وحسب اكهان فان الشركة التركية، لم تسجل الغاءات بخصوص الرحلات التى تنطلق من تونس باستثناء الالغاءات لبعض المجموعات مضيفة قولها “ان التونسيين يواصلون زيارة اسطنبول ولكن بوتيرة اقل ».

قبرص، منتوج جديد للتونسيين

وبهدف تنويع المنتوج المقترح على السياح التونسيين نظمت الخطوط الجوية التركية ووكالة الاسفار التركية “سلاكس ترافل »، التى بدات تعمل حديثا على السوق التونسية، من 25 الى 29 افريل 2016، رحلة استكشافية لفائدة 12 وكالة اسفار تونسية الى المنطقة الشمالية لقبرص.

ويتعلق الامر، حسب صحبي قحطي مدير “كونتنونتال تور” بتعريف وكالات الاسفار التونسية بوجهات اخرى فى تركيا على غرار المنطقة التركية لاكبر جزيرة فى شرق المتوسط الا وهي قبرص.

ويتوفر هذا القسم من الجزيرة الهادئة والمشمسة على بنية تحتية سياحية راقية يرتادها السياح البريطايون والالمان والبلجيكيون وكذلك الاتراك اما كازينوهاتها فتستقطب الروس والاسرائيليين.

وفى سنة 2015، توافد على المنطقة اكثر من 600 الف سائح مقابل مليون سائح زاروا المنطقة اليونيانية فى جنوب الجزيرة.