انفجار مزدوج يحصد 33 قتيلاً في العراق

أعلنت الشرطة العراقية، ارتفاع حصيلة الانفجار المزدوج الذي هز اليوم الأحد مدينة السماوة بمحافظة المثنى جنوب العراق إلى 33 قتيلاً، وحوالي 70 جريحاً.
وأكد مصدر في دائرة صحة المثنى، كبرى مدنها السماوة، أن “مستشفيات المحافظة استقبلت 33 قتيلا و70 جريحاً جراء الانفجارين”. وذكر ضابط رفيع في شرطة المثنى أن “السيارة الأولى انفجرت حوالي منتصف النهار قرب موقف باصات وسط المدينة أعقبها بحوالي خمس دقائق انفجار سيارة ثانية على بعد حوالي 400 متر” عن المكان. وأدت الانفجارات إلى وقوع أضرار كبيرة واحتراق عدد من السيارات، وفقا للمصادر.
وأظهرت صور التفجير مشاهد قاسية، لجثث متفحمة بينها أطفال.
فيما انتشرت على الفور القوات الأمنية وقطعت الطرق القريبة من موقع التفجير، وعمدت القوى الأمنية إلى إطلاق النار في الهواء لتفريق المواطنين خشية وقوع انفجار جديد.
وتعد مدينة السماوة الشيعية من المناطق المستقرة أمنياً مقارنة بسائر مدن العراق.