سوسة: أم تعنف إبنها الرضيع!

أفاد المندوب الجهوي لحماية الطفولة بسوسة الطاهر العارم، لموقع نسمة اليوم الثلاثاء 2 جانفي أنه على إثر إشعار الوحدات الأمنية بجهة خزامة لمندوبية حماية الطفولة بسوسة بتعرض طفل لم يتجاوز بعد السنتين من عمره الى التعنيف تم إلإذن بإيواء الطفل بمستشفى سهلول مساء أمس.

وقال الطاهر العارم إن الطفل تعرض للتعنيف بشدة وحسب المعاينات الأولية فقد تم تسجيل كدمات وبقع زرقاء على مستوى وجه الطفل وبأماكن مختلفة من جسده وقد تم على إثرها نقله على جناح السرعة لقسم الاستعجالي بمستشفى سهلول بسوسة في ساع متأخرة من مساء أمس أين تم عرضه على الفحص الطبي الذي أذن بنقله إلى قسم طب الأطفال موضحا أن حالته مستقرة.

وأضاف أن قريبة الطفل حملته مساء أمس إلى مركز الأمن الوطني بخزامة التي قامت بإشعار مندوب حماية الطفولة وتعهدت بفتح تحقيق في الغرض.

وأكد العارم أنه أذن بعرض الطفل على الطب الشرعي وتم التعهد النفسي به ومنع أي شخص من زيارته إلى حين إعلام قاضي الأسرة غدا بالوضعية ومده بتقرير مفصل عن الحادثة لمعرفة من المتسبب في حادثة الإعتداء عليه وكيفية ذلك وبأي وسيلة تم تعنيفه.

وبين أن الملف مازال قيد التحقيق وأنه لا علم له بشكل رسمي بتفاصيل الوضع الأسري الذي يعيشه الرضيع، وبالجهة المتورطة في هذه الجريمة.

و قد تأكد مصادر نسمة أن والدة الطفل هي من قامت بالإعتداء عليه وتعنيفه وأن البحث جاري معها لمعرفة أسباب إقدامها على هذه الجريمة.