تطاوين: 1200 عون تنفيذ يباشرون أعمالهم في شركة البيئة و الغراسات و البستنة

باشر اليوم الثلاثاء 2 جانفي 2018 ، 1200 عون تنفيذ أعمالهم في شركة البيئة و الغراسات والبستنة بتطاوين، وذلك في غطار تنفيذ أولى حلقات الاتفاق الذي أمضته الحكومة مع تنسيقية اعتصام الكامور يوم 16 جوان المنقضي، حسب ما ذكره المدير العام للشركة، مصباح زكرياء.

وأضاف أن الشركة عملت، طيلة الايام الثلاثة الماضية، على تسليم عقود التشغيل والالتزامات بالعمل في مختلف مناطق الولاية للمنتدبين ، مؤكدا، في هذا الشأن، أن 300 اطار المنتدبين سيتسلمون، بداية من اليوم، عقود تشغيلهم.
وذكر أن 3 من المنتدبين توفوا قبل هذا اليوم ، مبينا أن 85 بالمائة من المنتدبين تبلغ أعمارهم 35 سنة، كما يقدّر نصيب الاناث من المنتدبين بـ30 بالمائة ، فضلا عن أن أحد الناجحين قدّم بطاقة سوابقه العدلية تتضمن عقوبة بـ25 سنة نتيجة القتل العمد.
وأعلن زكرياء بأن معدل 40 عاملا في كل معتمدية (8) سينطلقون، هذه الليلة، في تنظيف المدن، إضافة الى عدد من العمال الاخرين سيباشرون اعمالهم في حضائر فلاحية وغيرها من المجالات التي تتوفر فيها مواطن شغل، مؤكدا، في ذات الوقت، بأن توفير اماكن شغل لكل المنتدبين يصعب خلال شهر جانفي الجاري.
وقد فتحت هذه الشركة، منذ شهر نوفمبر الماضي، مناظرة انتداب 1000 عامل وإطار، خلال سنة 2018، و من المنتظر أن يباشروا أعمالهم خلال النصف الثاني من العام الجاري.
يذكر ان اتفاق الكامور، الذي تم امضاؤه في منتصف شهر جوان الماضي، نص على فض الاعتصام الذي نفذه ابناء الجهة طيلة ثلاثة أشهر في تطاوين والكامور للمطالبة بالتشغيل في المنشآت البترولية، والاستئناف الفوري للإنتاج مقابل التزام الحكومة بتطبيق جملة من القرارات من بينها التعهد بانتداب 1500 شاب في شركة الغراسة والبيئة سنة 2017 و1000 بداية من سنة 2018 و500 آخرين في جانفي 2019.