واتارا يريد جيشا “جمهوريا بالفعل” في ساحل العاج بعد موجة انشقاقات

أبيدجان (أ ف ب) – اكد رئيس ساحل العاج الحسن واتارا خلال خطاب متلفز لمناسبة العام الجديد، نيته تحويل الجيش الى قوة “جمهورية بالفعل” وذلك بعد ان كان العام 2017 قد شهد تمردا بصفوف الجيش.

وقال واتارا “هدفنا الآن التعجيل بتحسين الظروف المعيشية للقوات المسلحة واستعادة الانضباط، وتحديث (الجيش) وتحويله إلى جيش جمهوري بالفعل”.

اضاف “شهدت بداية العام 2017 صعوبات كبيرة، ولا سيما التمرد بصفوف الجيش، الامر الذي كاد ان يهدد السلام والاستقرار اللذين واجهنا متاعب كثيرة لإعادة بنائهما منذ عام 2011”.

وتابع واتارا “جيشنا يجب ان يكون خدمة عامة تعمل من اجل السلام والتنمية في بلدنا الحبيب”، مشيرا الى ان “تصاعد الارهاب وظهور تحديات امنية جديدة اجبرانا على زيادة تعزيز قدرات قواتنا الامنية”.

وشهدت ساحل العاج هجوما جهاديا استهدف منتجع غراند بسام واوقع 19 قتيلا في آذار/مارس 2016 وتبناه تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي.