مصر: مقتل ستة جنود في انفجار عبوة ناسفة استهدفت آليتهم شمال سيناء

قتل ستة جنود مصريين في انفجار عبوة بآليتهم أثناء مداهمة “إحدى البؤر الإرهابية” شمال سيناء، وفق ما أعلن تامر الرفاعي المتحدث باسم الجيش المصري في بيان الخميس. يذكر أن مئات العناصر من الجيش والشرطة، بالإضافة إلى مدنيين، لقوا حتفهم في اعتداءات نفذها جهاديون شمال سيناء خلال الخمسة أعوام الماضية.

أفاد المتحدث باسم الجيش المصري تامر الرفاعي، بمقتل ستة جنود بينهم ضابط في انفجار عبوة بآليتهم، أثناء عملية للجيش ضد “إرهابيين” في منطقة شمال سيناء.

وقال في بيان “استمرارا لجهود القوات المسلحة في مكافحة العناصر الإرهابية بشمال سيناء، تمكنت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثانى الميدانى من القضاء على ثلاثة تكفيريين بحوزتهم كمية من الأسلحة والذخائر وعدد من العبوات الناسفة وتدمير أربع عربات تخص العناصر التكفيرية ومقتل من بداخلها”.

واضاف “في سياق آخر، إنفجرت عبوة ناسفة في إحدى المركبات الخاصة بالقوات المسلحة أثناء مداهمة إحدى البؤر الإرهابية نتج عنها إستشهاد ضابط وخمسة جنود”.

ومنذ إطاح الجيش بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في 2013، تواجه قوات الأمن المصرية في سيناء مجموعات جهادية متطرفة بينها الفرع المصري لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقتل مئات من قوات الجيش والشرطة في اعتداءات نفذها جهاديون في شمال سيناء. كما استهدف جهاديون كذلك الأقباط ونفذوا اعتداءات ضدهم في أماكن متفرقة من البلاد.

فرانس 24/ أ ف ب