التيار الشعبي يدعو إلى تتبع أردوغان أمام المحاكم الدولية

أدان التيار الشعبي في بيان له اليوم الخميس، تصرفات وتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، التي “لم تراع الضوابط البروتوكولية والديبلوماسية والتي تنم عن استهتاره بتونس دولة وشعبا”، واعتبر الحزب أنه “منذ بدء مراسم الاستقبال الأولى أكد اردوغان مرة أخرى السلوك الاستعلائي والرعونة الناتجة عن الوهم العثماني الامبراطوري الذي يعشش في ذهنه، ولكنها تكشف في نفس الوقت الخلل الكبير في ادارة شؤون الدولة التونسية” على حد تعبير البيان.

وشدد البيان على أن “تجرأ الرئيس التركي على تصرفاته تلك وتصريحاته حيث حول قصر الرئاسة التونسي الى منصة لاطلاق اتهاماته وتهديداته لدول عربية شقيقة خاصة سوريا التي ساهم اردوغان في تدميرها وسرقة مقدراتها يعكس ضعف منظومة الحكم وارتباكها وغياب الحوكمة في تولي مواقع المسؤولية القائمة على السياسة الغنائمية وعدم حياد الادارة” .

ودعا الحزب “القوى السياسية والحقوقية والمنظمات الدولية المختصة الى تتبع الرئيس التركي أمام المحاكم الدولية لمسؤوليته الجنائية عن المحرقة التي أودت بحياة عشرات الالاف من الشباب التونسي وغيره في بؤر التوتر وخاصة سوريا”.