رسمي/ هذا ما كشفته التحريّات حول منتوجات حليب “Lactalis” الفرنسي

بينّت عمليات تحرّ أجرتها وزارة الصحة حول ورود دفعات من الحليب المتعفنة وجود ثلاث أنواع من حليب الرضع الحامل لعلامات “Picot” و”Pipti Junior” و”Milumel Bio” في الأسواق التونسية.

وكشفت وزارة الصحة، في بلاغ لها يوم الأربعاء 27 ديسمبر 2017، أنّ المصالح المسؤولة عن الرقابة الصحية للمنتجات والمصالح المسؤولة عن منح رخص الترويج لاستهلاك المكملات الغذائية أكّدت عدم وجود أية دفعة، من جملة 720 دفعة، لهذا الحليب الحاملة لببكتيريا “السالمونيلا” من بين الدفعات التي وصلت إلى تونس.

كما قامت الوزارة بالتأكد من الموقع الإلكتروني “Lactalis” بأن تونس لا توجد ضمن قائمة البلدان المعنية بهذه الدفعات المتعفنة التي وقع سحبها من الأسواق.

وأشار البلاغ إلى أنّ مصالح الوكالة الوطنية للرقابة الصحية و البيئية للمنتجات تعمل صحبة مصالح إدارة حفظ الصحة وحماية المحيط بمراقبة وتفقد الأسواق للتأكد من عدم وجود هذه المواد بالأسواق الموازية.

وذكّرت وزارة الصحة أنّها تؤمن الرعاية الصحية لجميع المواطنين وتسهر على ضمان سلامتهم الغذائية.

يُذكر أنّ شركة “لاكتاليس” الفرنسية أوقفت بيع وتصدير مجموعة من منتجاتها الخاصّة بالأطفال وسحبها من أسواق عدّة بلدان تستورد هذه المنتجات، منها الصين وتايوان وباكستان والمغرب والعراق ولبنان والسودان ودول أخرى في إفريقيا وآسيا وأوروبا وذلك بعد تشخيص إصابة 31 رضيعا بالسالمونيلا بسبب تناولهم حليب الشركة الفرنسية المذكورة.