الهايكا توقف بثّ برنامج ”خليل تونس” على قناة نسمة

قرّرت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري إيقاف برنامج “خليل تونس” الذي يتم بثه على القناة التلفزية الخاصة “نسمة” لمدة شهر وذلك عملا بأحكام الفصلين 16 و 29 من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 المتعلق بحرية الاتصال السمعي والبصري وبإحداث هيئة عليا مستقلة للاتصال السمعي والبصري، وبأحكام الفصل5 نقطة 14 من كراس شروط إحداث و استغلال قناة تلفزية خاصة.

ويأتي هذا القرار حسب بلاغ للهايكا اليوم الاثنين، بعد أن عاينت وحدة الرصد بالهيئة في الحلقات التي تمّ بثهّا يوميا من 01 سبتمبر إلى غاية 13 سبتمبر 2017 الظهور اليومي لنبيل القروي على القناة التلفزية الخاصة “نسمة” في برنامج “خليل تونس” كضيف قار، “وحيث أنّ القروي هو أحد المساهمين في رأس مال شركة “نسمة برودكاست” المستغلة للقناة التلفزية الخاصة “نسمة” ومؤسسها ووكيلها السابق، وقد أقرّ في أكثر من مناسبة بأنّه فاعل سياسي لعب أدوارا عديدة في هذا المجال وخاصة خلال بعض المحطات الانتخابية باستعمال القناة التلفزية “نسمة”.. ويؤدي ضرورة إلى الدعاية و التسويق لصورته الخاصة، وهو أمر مخالف لأحكام الفصل 5 نقطة 14 من كراس شروط إحداث و استغلال قناة تلفزية خاصة الذي يقتضي عدم استعمال القناة التلفزية لغرض الدعاية أو التسويق لصورة الحاصل على الاجازة الخاصة أو لصورة غيره أو لحزب ما”.

وأكدت الهيئة أنها وجّهت تنبيها إلى الممثل القانوني للقناة التلفزية الخاصة “نسمة” بتاريخ 10 أكتوبر 2017 نبّهته من خلاله إلى أنّ الحضور المتواتر للسيد نبيل القروي في برنامج “خليل تونس” يندرج ضمن تصور دعائي لصورته الخاصة وهو ما يتعارض مع الأحكام القانونية و النصوص الترتيبية الجاري بها العمل كما نبّهته إلى ضرورة الكف عن هذه الممارسات و إلى ضرورة سحب حلقات برنامج “خليل تونس” الذي تبثه القناة التلفزية الخاصة “نسمة” من الموقع الإلكتروني الرسمي لقناة “نسمة” ومن صفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها و بضرورة عدم إعادة بثّها والالتزام بالأحكام القانونية والنصوص الترتيبية الجاري بها العمل في أجل لا يتجاوز خمسة عشر يوما، في حين عاينت وحدة الرصد بالهيئة من خلال التقرير المؤرخ في 27 أكتوبر 2017 استمرار حضور السيد نبيل القروي في برنامج “خليل تونس” وعدم امتثال القناة للتنبيه سالف الذكر رغم انقضاء الأجل المذكور مما جعل القناة في وضعية عدم امتثال .