العراق يرحب بقرار الأمم المتحدة بشأن مدينة القدس

أعربت وزارة الخارجية العراقية، اليوم الجمعة، عن ترحيبها بقبول الجمعية العام للأمم المتحدة، مشروع القرار الرافض لاعتبار مدينة القدس عاصمة اسرائيل.

وأقرت الأمم المتحدة، مساء الخميس، بأغلبية 128 صوتا، مشروع قرار، قدمته تركيا واليمن، يؤكد اعتبار مسألة القدس من قضايا الوضع النهائي، التي يتعين حلها عن طريق المفاوضات المباشرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وفقًا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وبينما غابت عن جلسة الجمعية العامة 21 دولة، امتنعت 35 دولة عن التصويت وعارضت القرار 9 دول من إجمالي الدول الأعضاء في الأمم المتحدة الـ 193.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد محجوب في بيان له إن “وزارة الخارجية تؤكد تصميم العراق على موقفه الثابت والمبدئي من فلسطين والقدس ودعوته العالم للوقوف بوجه محاولات النيل من المدينة المقدسة”.

وأضاف “كما ويكبر العراق موقف الدول الداعمة للقرار الأممي، وهو ذات الموقف الذي طالب به العراق في إجتماع وزراء الخارجية العرب والقمة الاسلامية الاستثنائية وعلى لسان الوزير (وزير الخارجية) ابراهيم الجعفري، والذي يعبر عن موقف العراق حكومة وشعباً”.

وفي 6 ديسمبر/كانون أول الجاري، أعلن ترامب اعتراف بلاده بالقدس المحتلة عاصمة مزعومة لإسرائيل القائمة بالاحتلال، والاستعداد لنقل السفارة الأمريكية إليها، وسط تنديد ورفض عربي ودولي واسع.