الهاروني: “أنصارنا التزموا بالتصويت لمرشح النداء..وعلاقة النهضة والنداء أكبر من مقعد بالبرلمان”

قال القيادي بحركة النهضة عبد الكريم الهاروني في تصريح لموزاييك أف أم أنّ أنصار حركة النهضة بألمانيا التزموا بالتصويت لفائدة مرشح نداء تونس في الانتخابات الجزئية بدائرة ألمانيا.

واعتبر أنّ المراجعات التي يقوم بها نداء تونس مطلوبة بعد الهزيمة في انتخابات دائرة المانيا، اعتبارا لوجود تشتت في الاصوات.

قائلا: ”نحن قمنا بواجبنا ولم تترشّح بل دعمنا مرشحا توافقيا وأبناء النهضة التزموا بقرار القيادة وصوتوا لصالح مرشّح النداء”

وأضاف، ” في المناطق التي فيها للنهضة تأثيرا كانت الأصوات التي انتخبت مرشّح النداء مرتفعة … 6 قائمات من عائلة النداء في 2014 تنافست وشتّت الاصوات… ونحن لسنا سعداء بنائب ترشّح بـ200 صوت”.
وتابع ” النهضة والنداء اختارا التعايش والتوافق ومن يريدون الصدام والانقسام خرجوا من النداء ومن الحكومة”، حسب قوله.