الحوثيون يعلنون استهداف الرياض بصاروخ والتحالف يؤكد اعتراضه

قالت جماعة “أنصار الله” (الحوثي) في اليمن، الثلاثاء، إن القوة الصاروخية التابعة لها أطلقت صاروخا باليستيا على العاصمة السعودية الرياض، فيما أعلن التحالف العربي اعتراضه.

وذكرت قناة “المسيرة” الفضائية، الناطقة باسم جماعة الحوثي، في خبر عاجل لها، أن “القوة الصاروخية (التابعة للجماعة) أطلقت صاروخا باليسيتا من طراز ( بركان 2) على قصر اليمامة (يضم الديوان الملكي ومكتب العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز) في الرياض”، دون التطرق لتفاصيل.

من جهتها، نقلت قناة “الإخبارية” السعودية الرسمية عن التحالف العربي “اعتراض صاروخ باليستي جنوب الرياض”، دون أن تذكر مزيدا من التفاصيل حول هدفه أو ما إذا كان تسبب بأضرار عند إسقاطه.

ويعد هذا ثاني صاروخ يستهدف الرياض خلال شهرين.

وفي 4 نوفمبر/تشرين ثانٍ الماضي، أعلن التحالف العربي، بقيادة السعودية، اعتراض صاروخ فوق الرياض أطلقه الحوثيون صوب مطار الملك خالد الدولي، دون وقوع إصابات.

فيما أعلنت جماعة الحوثيين أن الصاروخ “أصاب هدفه بدقة”.

وعلى خلفية ذلك، شنت السعودية هجومًا حادًا على إيران، واتهمتها بتزويد الحوثيين بمثل هذا الصواريخ، معتبرة ذلك “بمثابة إعلان حرب” عليها.

لكن وزارة الخارجية الإيرانية وصفت، في بيان، اتهامات السعودية بأنها “وهمية لا أساس لها من الصحة، وكاذبة تماما”.

وأعلنت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، السفيرة نيكي هيلي، في 14 ديسمبر/كانون الاول الجاري ، أن الصاروخ الذي أطلقه الحوثيون من اليمن تجاه العاصمة السعودية الرياض، الشهر الماضي، “صنع في إيران”.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015 تقود السعودية تحالفًا عسكريًا عربيًا يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة مسلحي الحوثيين، الذين يسيطرون على محافظات، بينها صنعاء منذ 21 سبتمبر/ أيلول 2014.